ننفرد بنشر صور نادرة لإنشاء قناطر نجع حمادي

يبلغ عمر قناطر نجع حمادي القديمة 86 عاما، أنشئت في عهد الملك فؤاد الأول ملك مصر، واستغرق تشييدها نحو 4 سنوات، إذ بدأ البناء بها منذ عام 1927، لتظهر للنور عام 1930.

يبلغ عدد العيون بقناطر نجع حمادي القديمة 100 عين، ويصل اتساع فتحة العين الواحده 6 أمتار، ملحق بها محطة فرعية، لتوليد الكهرباء بقدرة 15 ميجا وات.

ومنذ إنشاء القناطرالجديدة عام 2008، وعيون القناطر القديمة مفتوحة بالكامل لكبر عمرها، إلى ان انضمت لوزارة الآثار بعد ثورة يناير.

تعرض “ولاد البلد” صورًا نادرة لأهالي نجع حمادي وعمالها، أثناء مراحل إنشاء القناطر القديمة.

غلاف الكتاب
غلاف الكتاب

من داخل كتاب قديم اصفرت صفحاته، وغطي جزء كبير من غلافه الخارجي بمادة لاصقة للمحافظة عليه من عوامل الدهر، يعود لعام 1971، أي ما يقرب من 45 عاما تقريبا، كتبه المهندسان إبراهيم زكي قناوي، وزير الري، وفريد نقولا، وكيل وزاره الري، آنذاك، ويحمل عنوان ” قناطر نجع حمادي” مدعما بصور تاريخية نادرة.

مجموعة من العمال
مجموعة من العمال

في صورة أخرى يتابع العمال عملهم الدؤوب، إذ ينقلون البلوكات الخرسانية بعد صبها بقوالب حديدية إلى حافة الصندل، ويظهر في منتصف الصورة موظفين يرتديان الزي الرسمي يشرفان عليهم.

ينهي في هذه الصورة العمال آخر مرحلة للبلوكات، إذ يظهر 9 عمال، ينزلون البلوكات الخرسانية بموقع الهدار وضبطها بوجود الغطاس.

تُظهر هذه الصورة  الموقع  في بداية المرحلة الأولى من إنشاء الهويس والعشرة عيون الأولى، كما يظهر في الصورة خط سكة خشبي لنقل الحجر على نقالات.

يظهر في هذه الصورة العمال على الجانب الأيمن، وهم في نهاية العمل، في المرحلة الأولى من بناء أول عشرة عيون.

العمل بالمرحلة الثانية في العيون من العين 11 وحتى 60

7

صورة يظهر بها عدد من العمال، كانوا يتفقدون تهدم الجزء الأمامي من الدعامة رقم 60.

هذه الصورة للشكل النهائي لمحطة توربينات نجع حمادي من الأمام بعد انتهاء الإنشاء بها .

وهذه الصورة لمحطة التوربينات من الخلف.

 

تظهر في هذه الصوره قنطرة فم  ترعة نجع حمادي الشرقية، ومنظر من الأمام بعد انتهاء الإنشاء.

وهنا تظهرقنطرة فم ترعة نجع حمادي الغربية، بعد انتهاء الإنشاء أيضًا من الخلف.

 

 

في أحد أركان غرفة إدارة القناطر القديمة، علقت على الحائط صورة تعود إلى العام 1927، من وراء زجاج شفاف يحيطه إطارا خشبيا، تُظهر موقع الإنشاء كاملا، قبل بدء أي أعمال، ويظهر في أقصى شمال الصوره بعض الرجال على ظهور الجمال، بجوار استراحتين صغيرتين من الطوب، كما يظهر في منتصف الصورة مجموعة من الخيام لراحه العمال، وفي أقصى اليمين يظهر نهر النيل.

 

وفي زاويه أخرى من الغرفة علقت صورة ثانية مكتوب أسفلها “قناطر فؤاد الأول بنجع حمادي- تم إنشاؤها في سنة 1930 بحري بلدة نجع حمادي، لرفع المياه أمامها زمن الفيضان لضمان ري حياض مديريتي جرجا وأسيوط، وكذا لرفع منسوب الأمام في الصيف، لتغذية ترعتي الفؤادية والفاروقية، لأغراض الري الصيفي وهي تحجز 4 أمتار من الفيضان”.

يظهر فى هذه الصوره الملك فؤاد الأول ملك مصر بموكبه المهيب في صورة رائعه، يقص بها شريط افتتاح القناطر الخيريه بنجع حمادي 1930.

 

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى