أصل و فصل

لون البشرة وتوحيد الزي.. ضوابط اختيار فنانات موكب المومياوات

تشهد القاهرة، مساء بعد غد السبت حدثا فريدا من نوعه، حيث سيتم نقل 22 مومياء ملكية في موكب مهيب «موكب المومياوات» من مكانها الحالي بالمتحف المصري بالتحرير إلى مقر عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط. يبدأ خط سير الموكب من ميدان التحرير مرورا بميدان سيمون بوليفار، ثم كورنيش النيل وصولا إلى متحف الحضارة بالفسطاط. تستمر الاحتفالات حسب تصريحات وزارة الآثار 40 دقيقة، تبدأ الاحتفالات بإطلاق 21 تحية للملوك الذين سيتم نقل مومياواتهم ومن بينهم الملك رمسيس الثاني، والملك تحتمس الثالث، والملك ستي الأول، والملكة حتشبسوت، ثم يتم حملهم على عربات مصممة بالطراز الفرعوني وفوقها صناديق زجاجية لحفظ المومياوات، ويتقدم الموكب عدد من الفنانات مرتديات الزي الفرعوني وبصحبة فرق الموسيقى العسكرية المرتدية للملابس الفرعونية.

وقد أثار الإعلان عن مشاركة الفنانة التونسية هند صبري في موكب المومياوات الملكية حالة من الجدل بين المصريين على مدار الأيام الماضية، وهذا ما يتناقض مع الرغبة نفسها في ضرورة دعوة ومشاركة عدد من الفنانات والفنانين الدوليين في هذا الحدث الفريد من نوعه في العالم.

موكب المومياوات

نجلاء محمود واحدة من المعترضات على تقدم هند صبري لموكب نقل المومياوات الملكية، وكتبت عبر حسابها: “أعلن اعتراضي التام وغضبي من اختيار الفنانة التونسية هند صبري مع تقديري لها ولشعب تونس، فحفيدات الفراعنة أولى أن تتصدر المشهد والأمثال كثيرة مثل القديرة سوسن بدري، نحن أصحاب الحضارة وأحفاد الفراعنة ونحن أحق بنقل آثارها وتصدر الموكب”.

على النقيض رأى عدد من المصريين أن كل مشاركة لفنان أو شخص مشهور غير مصري تعد دعاية إضافية للموكب المهيب الذي لاقى اهتماما دوليا وسيتم بثه عبر عدد من المحطات العالمية، ويقول السيناريست والروائي أسامة حبشي: “رامي مالك ممثل مصري حاصل على الأوسكار ويمثل مع أهم ممثلين هوليوود وبدلا من دعوته فإن الجدل المثار حول فنانين مصريين أو عرب، نحتاج للتفكير في التسويق بعناية”.

تستمر إثارة الجدل مع الإعلان عن كل ممثلة مشاركة في الموكب ومنهن الفنانة يسرا، والفنانة منى زكي، ولكن الأهم من اختيار الفنانات هو الشكل العام للحضور، في الموكب المهيب لنقل 22 ملك وملكة مصرية من المتحف المصري بميدان التحرير إلى متحف الحضارة بالفسطاط.

الفنانة سوسن بدر بإطلالة فرعونية
الفنانة سوسن بدر بإطلالة فرعونية
ضوابط الاختيار

«بالنسبة للملامح واختيار الشكل للفنانات قائدات الموكب، بالطبع التفضيل للملامح المصرية الأصيلة والبشرة السمراء» كان هذا رأي علاء أبوالحمد، الفنان التشكيلي والمدرس بكلية الفنون الجميلة جامعة الأقصر، موضحا لـ«باب مصر» أنه بحسب أخبار المشاهير من الوسط السينمائي بالملامح المصرية فعلى رأسهم الفنانة القديرة سوسن بدر.

تمنى الرسام المتخصص في حقبة مصر القديمة، بصفة شخصية أن يكون الراحل العظيم شادي عبد السلام بيننا الآن ليبدع في تقديم الموكب كما جسده سابقا في فيلم «المومياء»، مشيدا بالجهود المبذولة من حيث الفكرة والاستعدادات للحدث العالمي الذي يعكس مدى الاستقرار الذي تعيشه البلاد في الفترة الأخيرة، ويقول: “لأن الحدث عالمي أتمنى دعوة مشاهير عالميين لتقدم الموكب وهذا لا يتنافى مع تراثنا لأن هناك ملكات غير مصرية من الشام وبلاد فارس”.

توحيد الزي

«الأهم من اختيار الفنانة هو تحديد الشكل العام لظهورهن فموكب المومياوات هو موكب جنائزي وليس احتفالا، ومن الجيد إبراز الطقوس الجنائزية من خلال المشاركات في الحدث العالمي سواء فنانات أو غيرهن ممن سيتصدرن الموكب» هذا ما قاله محمد أبوزيد المرشد السياحي لـ«باب مصر».

وأضاف أنه بحكم عمله على مدار 15 عاما في مجال السياحة، فإن الأجانب يعشقون الزي الأصلي لمصر القديمة، ويظهر ذلك في حبهم لشراءها من المناطق الأثرية والتصوير بها، وكذلك يحبون التصوير والحديث مع ذوي البشرة السمراء، ويقول: “استغلال ذلك في الموكب الفريد من نوعه في العالم سيكون له دور في متابعة الملايين وكذلك تنشيط السياحة في الموسم القادم”.

فلسفة الملابس

ولكن لاختيار الملابس فلسفة محددة لدى المصريين القدماء، يوضحها الفنان التشكيلي أبوالحمد حيث ترتدي النساء في المواكب الجنائزية الملابس باللون الأبيض وتكون مصنوعة من الكتان، ولكن الاختلاف في الشكل يكون وفقا لمكانة السيدة فقط، فملابس الأميرة أو الملكة تختلف عن العامة، فملابس النساء في الطبقة العليا تكون مزينة بالقطع الذهبية المميزة على عكس الجواري.

اللون الأبيض كان الشائع استخدامه تعبيرا عن الحزن، ولم يكن اللون الأسود ضمن الألوان المستخدمة في الحضارة المصرية القديمة، حتى في أوقات الحزن أو الموت، ويقول أبوالحمد: “أعتقد ان فكرة توحيد الملابس باللون الأبيض للمشاركات ستكون جيدة مع الابتكار في التصميم ودمجه بإكسسوارات ذهبية والعديد من مصممي الأزياء المصريين على علم بطرق تصميم وتنفيذ ملابس الفراعنة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى