فيديو| في ذكرى رحيله الـ32.. “شكوكو” رحلة فنية بدأت بالمونولوج وانتهت بالسينما

تحل اليوم ذكري رحيل المونولوجست المصري محمود شكوكو، والذي ولد في إحدي حواري حي الجمالية بالقاهره عام 1912، واسمه الحقيقي محمود إبراهيم إسماعيل موسى، وأطلق عليه جده إسماعيل كلمة “شكوكو” حتى أدرجت في شهادة ميلاده، وأصبح له اسم مركب وهو “محمود شكوكو”.

ورث عن أبيه مهنة النجارة، وكان في ساعات الليل  يغني في الأفراح والملاهي، وبعدما لم يجد استجابة له في الغناء اتجه إلى فن “المونولوج”، ثم عمل بالإذاعة عام 1936 بعد العرض الذي قدمه له الإذاعي محمد فتحي، ثم انتقل للعمل في فرقة علي الكسار المسرحية ومنها إلى فرقة محمد الكحلاوي، ومن بعدهم كون فرقة استعراضيه مع سعاد مكاوي وثريا حلمي.

قدم خلال رحلته الفنية 600 مونولوج، وأكثر من 200 فيلم سينمائي، أشهرهم “عنتر ولبلب” و”العرسان الثلاث” و”ظلموني الناس”، ورحل عن عالمنا في 21 فبراير 1985 بعد صراع طويل مع المرض.

 

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى