ادب وفن

منع عرض مسرحية بالأقصر بسبب «ملابس الممثلة»

تباينت الآراء حول أسباب منع العرض المسرحي «كعب الغزال»، والذي كان من المقرر عرضه الجمعة الماضي بنادي الزراعيين بإسنا، جنوب الأقصر، بعد 4 أيام متواصلة من البروفات قوة أمنية منعت العرض، وسط أقاويل كثيرة أبرزها عدم مناسبة ملابس البطلة لتقاليد الصعيد.. «باب مصر» يستعرض الآراء.

كعب الغزال

تقول هند الفقي، من أهالي إسنا: قرار منع المسرحية جاء في المقام الأول بسبب اعتراض الأهالي على ملابس إحدى الممثلات التي لا تتناسب مع تقاليد الصعيد، فضلا عن سخرية هذه الممثلة من الصعيد في السابق.

ويضيف زين حمادة، إلغاء المسرحية جاء بعد اعتراض الشباب على عرضها، لأنها تخالف تقاليدنا في الصعيد، وقمنا بتمزيق بوسترات عرض المسرحية التي تم وضعها على جدار أحد المساجد، وتظهر فيه البطلة مرتدية ملابس غير لائقة بزي النساء في الصعيد.

نقابة الزراعيين 

من جانبه يوضح المهندس قناوي الزناتي، نقيب الزراعيين بجنوب الأقصر، ويقول: قرار الإلغاء جاء لعدم الحصول على التصاريح الأمنية اللازمة، وأيضا تصريح نقابة الزراعيين التي من اختصاصها الموافقة على أي فعالية تقام في أي مكان يتبعها مثل نادي الزراعيين، وكذلك المسرحية لم تحصل على تصريح من المصنفات الفنية.

وأشار الزناتي إلى اعتراض أهالي إسنا على العرض بسبب ملابس البطلة غير اللائقة، فضلا عن سخريتها من الصعيد في وقت سابق، كما كانت هناك تهديدات من قبل بعض الشباب بإفشال العرض.

أبطال المسرحية

ومن جهة أخرى تقول بحرية أبوالدهب، بطلة المسرحية، إن المخرج هو من تسبب في ذلك، وحصل على ثمن تذاكر العرض واختفى وأوقعنا في ورطة، أما أي حديث غير ذلك هو عار من الصحة، فأهل إسنا استقبلونا بالترحاب والدليل أننا مكثنا 5 أيام في المدينة دون أي مشكلة، وأضافت: “نستغيث بثقافة الإسكندرية ونحمل المخرج نتيجة ما حدث لنا”.

ويعلق حمادة النابي، أحد أعضاء الفرقة المسرحية، أن الأعضاء أخذوا موافقة شفاهية من شخصية هامة، وهو من وعدهم بالسماح بالعرض دون أي شروط، وبالفعل بدأنا البروفات المسرحية، ولكن فوجئنا يوم العرض بوصول قوة أمنية تمنع العرض لعدم الحصول على الموافقات اللازمة، خصوصا بعض اعتراض بعض الأهالي والشباب على ملابس بطلة المسرحية التي وصفوها بغير اللائقة وغير المناسبة لتقاليد الصعيد، بعد قيام أحد المصورين بتصوير البروفات ونشرها على فيسبوك، ما أثار حفيظة المواطنين.

أما عن قول بطلة المسرحية أن المخرج تحصل على ثمن التذاكر وفر هاربا هو غير صحيح، فالمخرج كان موجودا وقال لكل أعضاء الفرقة “أجوركم معي تعالوا وخدوها”، ولم يستمع إليه أحد، ومن ثم قرر السفر وقال لهم إذن عندما تعودون للقاهرة ستجدون الأجور معي.

وأضاف النابي وهو ابن مدينة إسنا بالأقصر، أنه تحمل تكاليف ما حدث، لأنه هو من قام بدعوتهم لأداء هذا العرض.

والعرض المسرحي “كعب الغزال” من بطولة بحرية أبوالدهب، عيد أبوالحمد، إحسان ترك، محمد النحاس، حمادة النابي، وأولاد الرنان، وتأليف وإخراج عبدالرازق الهواري، وهي مسرحية  كوميدية تتحدث عن يوم المولد والحضرة وليس بها أي مخالفات سياسية أو أمنية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى