على أنغام “يانخل عالي والضوء الشارد”.. لاعبو العصا يستلهمون فن التحطيب

تصوير: أحمد دريم

على أنغام  فرقة النيل للآلات الشعبية، والتي تأسست منذ ما يقرب من أربعين عامًا بدأت

“نخل عالي يانخل عالي.. أرضي غالية وحبها ملك فؤادي.. سابها أبويا ليا وهسيبها لعيالي.. فيه عرايس في الجمال مالهاش مثيل.. يوم فرحها  يدفعولها المهر غالي” .

فرقة النيل للآلات الشعبية

وكأن كلماتها كٌتبت خصيصًا للتعبير عن لعبة العصا، فهي كالأرض في الصعيد تورث من جيل إلى آخر، وكما أن التحطيب معروف إقامته في العرس الصعيدي بالمشاركة مع الفن الشعبي، فعلى مزمار وألحان “يانخل عالي” قدم شيوخ وشباب لعبة التحطيب استعراضاتهم بحضور رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة أحمد عواض، بالإضافة لتقديم  فرق الفنون الشعبية للتحطيب عروضًا فنية على أنغام “الضوء الشارد”.

قدم شيوخ وشباب لعبة التحطيب استعراضاتهم بحضور رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة أحمد عواض

الأغنية أدى عزفها وغنائها فرقة النيل للألات الشعبية التي تكونت في عام 1975 على يد «زكريا الحجاوي»، أحد المتحمسين للموسيقى الشعبية، والتي دائمًا تسعى لإحياء الفلكلور المصري.

أعقب ذلك مشاركة لاعبي التحطيب وفرق الفنون في عرض خاص لآداء التحية لرئيس الهيئة، حيث كونوا حلقة دائرية وسط الساحة وقدموا التحية بالعصا خلال تجوالهم أرض الساحة، ثم عرض فنى لفرقة قنا فنون شعبية، قدموا خلاله عدة رقصات منها “الربابة، العصايا”، بالإضافة إلى عرض فنى لفرقة المنيا فنون شعبية قدموا خلاله تابلوهات استعراضية متنوعة، منها البنت المنياوية، يانخل عالي”، تلى ذلك عرض لفرقة سوهاج للفنون الشعبية قدموا فيه رقصة الصعيدى.

واختتمت الفعاليات بعرض فنى لفرقة الأقصر فنون شعبية، وقدموا خلاله استعراضات متنوعة منها “الكف الصعيدى، العصايا، الفرح”.

 

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى