صور| جلسة بحثية لمؤتمر أدباء مصر عن المشهد الإبداعي بمطروح


عقدت جلسة بحثية لمؤتمر أدباء مصر في دورته الثالثة والثلاثين، الذي تقيمه الهيئة العامة لقصور الثقافة بمطروح بعنوان “المشهد الإبداعي في مطروح”، حيث أدارها الدكتور محمود قنديل، وشارك فيها عدد من الأبحاث وذلك بمكتبة مصر العامة.
حيث تناول أحد الأبحاث “مطروح بين الجروح والطموح” مقدمه حمد خالد شعيب، موضحًا التركيبة السكانية لمحافظة مطروح المكونة من ستة قبائل كبرى، موضحًا أيضًا العادات والتقاليد بمطروح والمجتمع البدوى.
كما تناول الحراك الأدبي في مطروح منذ بدايته وحتى الآن، وتناول أيضا أحد البحوث “سيوة واحة الرب الأسود” مقدمه الدكتور حمدي سليمان، والذي أوضح الأبعاد الثقافية والأنثربولوجية والأساطير والحكايات في الثقافة البدوية في واحة سيوة، موضحًا أن البيئة البدوية تصنع نص إبداعى متميز.
وأشار إلى الجدل المرتبط بين مصطلحين الرب والرُب فالأول يقال على صاحب الشئ، أما الثاني فيقال على منتج من منتجات واحة سيوة وهو مستخرج من البلح.
كما تناولت أحد الابحاث “ثقافة بادية مطروح وغرب مصر” مقدمه عبدالقادر طريف، الذي أكد على أن الشعر البدوى لم يطرأ عليه تغيير كبير في أشكاله ومضامينه، مثلما حدث في الشعر العربي من الأساليب الحداثية مثل شعر التفعيلة أو القصيدة النثرية.
وأضاف أن الشعر البدوى حاليًا أشبه بالشعر العربي الجاهلي في ارتباطه بأشكال وأوزان نمطية وتمسكه بالحرص على القصائد المطولة ووصف البيئة الصحراوية.
يذكر أن محافظة مطروح تستضيف فاعليات مؤتمر أدباء مصر في دورته الثالثة والثلاثين، الذي تقيمه الهيئة العامة لقصور الثقافة بمطروح في الفترة من 18 إلى 21 من الشهر الجاري.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى