ختام فعاليات مهرجان التراث الشفاهي العربي بأسيوط وتكريم المشاركين

 


 
اختتمت مساء أمس،فعاليات المهرجان الثقافى الفنى السابع ” التراث الشفاهى العربى”، والذى تنظمة مؤسسة الفنان سعد زغلول للفنون والحرف التراثية باسيوط،بالتعاون ودعم من قطاع صندوق التنمية الثقافية، والهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الكاتب صبري سعيد، بحضوركوكبة من رموز الحركة الثقافية والفنية بمصر.
شملت فعاليات المهرجان  معرض رسوم الأطفال المبدعين من ذوي الاحتياجات الخاصة، ومعرض للفن التشكيلى لرموز الحركة التشكيلية بمدن القاهرة والإسكندرية والمنصورة ودمنهور والمنيا وأسيوط، إلى جانب العديد من الفعاليات الفنية بمشاركة الفنان الموسيقار هانى شنودة، وفرقة الفنان زين للأغانى والموشحات التراثية، ومجموعة من ورش رسوم إبداعات الطفل التى قدمها الناقد الفنان محمد كمال والفنان معتز عمرو، بالإضافة لعدد من الندوات منها ” حكاوى وأمثال للأديب درويش الأسيوطى، ” تراث الشعر العربى ” للشاعر أحمد عنتر مصطفى، ” السيرة الهلالية للمخرج عبد الحمن الشافعى، وندوة ” أحمد برين” للكاتب سمير غريب، و” زكريا الحجاوى ” للكاتب أسامة عفيفى.
كرم المهرجان الدكتور أحمد عواض، والمعمارى الدكتور عصام صفى الدين، والكاتب المسرحى محمد الروبي، الكاتب الصحفى إسامة عفيفى، ورائد الفن الشعبى وحيد عمار، الممثل المسرحى محمد عطا.
وعن مشاركة الأطفال فى المهرجان قال المخرج المسرحى والفنان محمد جمعة، منسق المهرحان، شارك الأطفال بلوحات فنية من إبداعاتهم، وأشرف عليها مجموعة كبيرة من أساتذة الفن التشكيلي بأسيوط، وكان لهم معرض خاص فى إحدى صالات متحف سعد زغلول، أشاد به النقاد والفنانيين المشاركين فى المهرجان.، وقد كرم ياسر الدسوقي محافظ أسيوط،الأطفال الموهوبين وسلمهم شهادات تقدير، وأشاد بالموهبة الصاعدة رسام الكاريكاتير الطفل  أحمد عصام كراكير.
يذكر أن المهرجان الثقافي الفني لمؤسسة سعد زغلول لرعاية الفنون والحرف التراثية يعقد سنويًا في شهر أبريل من كل عام.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى