المنصورة تحتفل بمرور 800 عام على إنشائها بقصر محمود سامي بك

نظمت مبادرة انقذوا المنصورة “عضو رابطة تراث مصر”، بالتعاون مع جامعة المنصورة، وإدارة الوعي الأثري والتنمية الثقافية بالدقهلية، وبمشاركة إعلامية من مؤسسة “ولاد البلد”، ودعم من المعهد المصري الدنماركي للحوار، فعالية ناس وتراث 2018 “النسخة الثالثة” بعنوان “احتفالية بمرور 800 سنة على إنشاء مدينة المنصورة”.

أقيمت الفعاليات بقصر محمود سامي بك، مقر كلية رياض الأطفال سابقا بشارع الجمهورية بالمنصورة وسط عدد كبير من طلاب جامعة المنصورة وأهالي المنصورة والمهتمين بالآثار والتراث، احتفالا بمرور 800 عام على إنشاء المنصورة.

كانت الفعالية في حضور كل من الدكتور محمد الحسيني طمان، مدير عام لمناطق آثار الوجه البحري وسيناء للآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، والدكتور محمد عبداللطيف، أستاذ الآثار القبطية والإسلامية بجامعة المنصورة ووكيل كلية السياحة والفنادق لشؤون الدراسات العليا والبحوث، والدكتورة أمينة شلبي، عميدة كلية سياحة وفنادق، والدكتورة لميس الجيزاوي، رئيس قسم عمارة بكلية الهندسة جامعة المنصورة، وآمال القصاص، مدير عام آثار المنصورة، والمهندس مهند فودة، مؤسس مبادرة “أنقذوا المنصورة” عضو رابطة تراث مصر، وسماح صبري، مسؤول الوعي الأثري بالدقهلية، والدكتور إيهاب الشربيني، مدير إدارة المشروعات البيئية بجامعة المنصورة، وأخوات مدرسة العائلة المقدسة.



بدأت الفعاليات بتفقد الحضور لمعرض صور تراث المنصورة، الذي شاركت فيه وزارة الآثار المصرية متمثلة في إدارة الوعي الأثري بالدقهلية، وصور لأعلام الدقهلية، والمباني التراثية والأثرية بمدينة المنصورة.

تضمن المعرض خريطة تطور المنصورة عبر العصور، وصور فوتوغرافية عديدة منها “جناح المنصورة عبر العصور من القرن الـ20 حتى 21″، وجناح أعلام الدقهلية، وصور لمنطقة العباسي وحي المختلط والسكة الجديدة بالمنصورة، وصور المدرسة والكنيسة اليونانية، وصور لدير القديسة دميانة ببلقاس، وجامع الدريني بنبروه، والنادي اليوناني، وصور لقصر إبراهيم بك الشناوي، وقصر محمد بك الشناوي، وقصر الإسكندر ودار ابن لقمان.
 


وتم عرض أفلام تسجيلية لمدرسة العائلة المقدسة بالمنصورة، وعمارة الشناوي التراثية، وقدمت الشاعرة رشا الفوال، الحاصلة على المركز الأول في المسابقة المركزية للهيئة العامة لقصور الثقافة قصيدة “منصورة جيل ورا جيل” وقصيدة “عيون المشربية”، إضافة إلى عرض اسكتش مسرحي بعنوان “القصر” بطولة فريق كلية الهندسة بجامعة المنصورة، الحائز على المركز الأول في مهرجان الجامعة للعام الثالث على التوالي.


وعرض الدكتور مهند فودة، مؤسس مبادرة “أنقذوا المنصورة”، تاريخ مبادرة انقذوا المنصورة “عضو رابطة تراث مصر” الذي بدأ عقب حادث تفجير مديرية أمن الدقهلية عام 2013، وأهم القضايا والملفات التي تبنتها مبادرة انقذوا المنصورة للحفاظ على المباني التراثية، منها ملف مسرح المنصورة القومي، وملف جامع الصالح نجم الدين أيوب الكبير الأثر، وملف قصر الشناوي، وقصر الإسكندر، وإحياء قصر محمود سامي بك من خلال فعالية ناس وتراث 2017، ومسابقة تصميم بوست كارت لمدينة المنصورة.

وأشار فودة، إلى تقديم 3 مقترحات لإعادة تأهيل قصر محمود بك سامي، بمشاركة طلاب كلية الهندسة، على أن يستغل القصر ثقافيا واجتماعيا واستثماريا، عن طريق إقامة ورش عمل وتأهيل بعض القاعات للمناقشات البحثية والسيمنار بأجر رمزي، وقاعات استقبال، وأكاديمية لتأهيل الشباب، وتدريب باليه، وإقامة ندوات ثقافية، وقاعة كمبيوتر، ومسرح للحفلات.

وقال الدكتور محمد عبد اللطيف، أستاذ الآثار القبطية والإسلامية بجامعة المنصورة ووكيل كلية السياحة والفنادق لشؤون الدراسات العليا والبحوث، في كلمته، إن مرور 800 عام على إنشاء مدينة المنصورة رقم ليس بالقليل بالنسبة لدول أخرى لم تمر على نشأتها مائة عام، إذ أن المنصورة مدينة عريقة منذ إنشائها.

وعبر عبداللطيف عن سعادته بإقامة فعاليات للاحتفال بمرور 800 عام على إنشاء مدينة المنصورة، وكذلك بمشاركة كلية سياحة وفنادق وكلية الهندسة بجامعة المنصورة مع الجهات التنفيذية في وزارة الآثار، قائلا: تعتبر هذه الخطوة خطوة جيدة على الطريق، إذ يأتي دور منظمات المجتمع المدني ودور الوعي الاثري والأكاديمين في البدء بتوعية النشء بالتراث والآثار، لتعود المنصورة إلى سابق عهدها.

وأكد الدكتور محمد الحسيني طمان، مدير عام مناطق آثار الوجه البحري وسيناء للآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، أن الاحتفالية التي نشهدها بمناسبة مرور 800 سنة على إنشاء المنصورة، تعتبر من أهم الاحتفالات والمبادرات في مصر.

وفي نهاية الاحتفالية أحيى حفل الافتتاح فناني دار الأوبرا الفنان أحمد صبري والفنانة هند عمر، بالعديد من الأغاني التراثية منها “صياد”، “عدوية”، “ياللي بتسأل عليا”، “ع اللي جرا”، “أما براوة”، “بهية”.

ومن المقرر أن يستمر المعرض على مدار 3 أيام حتى 2 أكتوبر المقبل والدخول مجانا.

مقالات متعلقة:

الأحد المقبل.. احتفالية بمناسبة مرور 800 عام على إنشاء المنصورة

«رسم الشركة الإيطالية وإحياء سينما ملوي وقصر الملك فاروق» فعاليات «ناس وتراث 2018»

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى