"اتْزنَّه".. تعليم السباحة على طريقة سيوة

كتب: محمد جيزي
انتشار عيون المياه بوفرة وسط حدائق النخيل بسيوة، جعل الأهالي هناك يعلمون أطفالهم السباحة في سن مبكرة، ليتجنبوا الغرق.
عمران جيري، واحد من قبيلة اغورمي، يقول: في سن  6 سنوات يبدأ الأطفال تعلم السباحة “العوم”، ويصطحب أحد المتطوعين الاطفال من أسرته وأطفال الجيران والأقارب إلى عيون الماء، لتعويدهم تدريجيا على السباحة.
يستخدم الأهالي في سيوة أداة اسمها “اتْزِنَّه” وهى كلمة أمازيغية تعني القرع، وهو نبات يزرع بسيوة ويجفف  ويصبح مجوفا، ويربط في ظهر الطفل ليطفو به، إلى أن يعتد السباحة.

واحة سيوة قال عنها هيرودوت: إذا كانت مصر هبة النيل، فإن واحة سيوة هبة عيون الماء، حيث يوجد  بسيوة أكثر من 220 عين مياه، يطلق عليها العيون الرومانية مثل: عين الجوبة- أبوشروف- فطناس- العرايس وغيرها.
اقرأ الموضوع كاملًا من هنا: اتْزِنَّه” وسيلة تعليم السباحة للأطفال بسيوة

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى