متابعات وتغطيات

«آرت دو إيجيبت».. القاهرة التاريخية ملتقى دولي للفنون بـ 6 مشاريع

تتواصل حتى 27 أكتوبر القادم سلسلة المعارض التي تنظمها مؤسسة «آرت دو إيجيبت» في وسط القاهرة تحت عنوان «حي القاهرة الدولي للفنون». يشارك في المعرض 60 فنانًا فى معرض فنى جماعى يشمل 12 مكانًا بشوارع وأحياء وسط البلد، بهدف استعادة جماليات القاهرة الخديوية، وذاكرة بداياتها، بما يليق مع هذه المنطقة التاريخية كمنطقة «تراث عالمى» وملتقى يصلح لدمج الثقافات المصرية والأوروبية عبر الفن. يتضمن المعرض ستة مشاريع لفنانين مصريين ودوليين مختلفين، تغطى عددا  من المواضيع المستوحأة من الأساطير القديمة الغامضة التي عشناها وسمعنا عنها على مر السنين. والأخرى تعكس حوارات ثقافية وسياسية حالية، نوقشت في القاهرة والعالم.

القاهرة التاريخية

بدأ المعرض أول أمس الخميس ويتم عرض المشاريع الفنية الستة في أماكن مختلفة بأحياء القاهرة الخديوية، مع إمكانية مشاهدتها في الجاليري (11 شارع النبراوي وسط القاهرة). وحسب بيان المنظمين:  «يأتي المعرض لتكريم ماضي القاهرة الثقافي باعتبارها مركزا للهندسة المعمارية العالمية. وسيقوم مشروع منطقة القاهرة الدولية للفنون بتركيب مجموعة من اللوحات والمنحوتات والفنون الصوتية والمزيد لعشاق الفن الأكثر حماسًا». يأتي الاهتمام بالقاهرة نظرا لتاريخها ففي عام 1870 كانت البداية، عندما قرر الخديوي إسماعيل تحويل وسط البلد في القاهرة إلى منطقة جميلة تزين البطاقات البريدية وتشبه مدن أوروبا، وكلف مهندسين معماريين مشهورين من كل أنحاء العالم بذلك، وترك الفنانون بصمتهم في العاصمة المصرية، لتحول وسط المدينة إلى تراث عالمي يدمج الثقافات المصرية والأوروبية.

ووفقا للموقع الرسمي للمعرض، يتضح ذلك من خلال شوارع وسط البلد التي أصبحت حيا للفنون، وعبر المعرض تتحول القاهرة إلى منطقة فنية دولية لمدة ستة أسابيع، من خلال عرض المشاريع في 12 مكانا بمنطقة وسط البلد، هم 6 محال في شارع النبراوي، جاليري أكسس، متجر في شارع عبد الخالق، ممر كودك، سينما راديو، الفاكتوري.

فعاليات المعرض

تتنوع الأعمال الفنية بالمعرض بين اللوحات والمنحوتات والتركيبات وفن الفيديو والفن الصوتي، مما يجعل الزوار يعيشون حالة متكاملة ينتقلون فيها عبر الماضي والحاضر ويستمتعون بالفن ومستقبله في حي القاهرة الدولي للفنون، وكذلك أعمال فنية بتقنية الهولوجرام، ويتضمن المعرض المستمر على مدار ستة أسابيع حضور عدد من الفنانين المعروفين من جميع أنحاء العالم ومن بينهم فنانين من مصر وبلجيكا والولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل وفرنسا وألمانيا وسويسرا وإيطاليا والسودان وهولندا وإسبانيا.

كما سيعرض «حي القاهرة الدولي للفنون» أعمال لعدد من الفنانين المعاصرين الصاعدين في مصر وسيتم استكمال ما يتم عرضه من معارض فنية فردية أو جماعية بسلسلة من المحاضرات وورش العمل والحوارات من الفنانين والأكاديميين. سيتم عقد مجموعة من ورش العمل والمحاضرات بصورة مجانية. وكذلك مجموعة من المناقشات لمجموعة من المتحدثين أيام السبت والثلاثاء  من 12 إلى 4 مساء، ويوم السبت 25 سبتمبر من 12 إلى 4 مساء، ويوم الثلاثاء 28 سبمبر من الساعة 6 إلى 10 مساء، ويوم السبت 2 أكتوبر من الساعة 12 إلى 4 مساء، يوم الثلاثاء 5 أكتوبر من الساعة 6 إلى 10 مساء، ويوم السبت 9 أكتوب رمن الساعة 12 إلى 4 مساءً.

المشاريع الستة

يقدم المعرض ستة مشاريع وهي مشروع «نحن بالداخل» لمحمد أبو النجا، ومشروع «تجربتك هي تعاونك» للفنان باسل حلوجي، ومشروع «فرس النهر الأزرق»، ومشروع «التكعيبية» لمحمد المصري، ومشروع «وزن القلب» ويتضمن فيلم قصير للورا ويبر وروزيت بنسون، والمشروع السادس يحمل اسم “عراف الأكاذيب- المتاهة” لآية طارق وأورو برينين.

ويتضمن المعرض مشرعين آخرين يقامان في راديو سيما في شارع طلعت حرب، وهما «ازدواجية» لـ دون قطناني، عن ماركة دون قطناني التي استمرت على مدار من الخبرة كمبدعين وباحثين ومنسقين وتلبي حاجة سوق التصميم المصري للارتقاء، من خلال ابتكار قطع تحاكي الفن وقطع مليئة بالحياة.

والمشروع الثاني هو «أصدقاء غير عاديين» لـ محمد بنوي، ويتناول تأثير مواقع التواصل الاجتماعي والمنصات الافتراضية التي أصبحت بديلا عن التخطيط للقاء، مما يمهد الطريق للعزلة الاجتماعية والاكتئاب والقلق.

معارض فردية وجماعية

بجانب المشاريع الستة يتم تنظيم عدد من المعارض ومنها «هياكل متشابكة» هو معرض جماعي من تنظيم “حي القاهرة الدولي للفنون” وسيقام في للفاكتوري بشارع النبراوي بالقاهرة، ويتناول الروايات التي لا تحكى والتي يتم تبادلها من خلال التفاعل الثقافي لتغذية النسيج الإبداعي للجيل الحالي.

وبحسب الموقع الرسمي للمعرض فإن “هياكل متشابكة” يجمع عدد من الفنانين المصريين العالمين، هم أحمد ناجي، أحمد بدري، أحمد سرور، إرميراندا كوسمتوبلوس، ألبرتو ريجيرا، أممدو ألفاديني، جيزيلا كولون التي ستعرض منحوتاتها المضيئة الفريدة.

وكذلك المعرض الجماعي «مقتطفات من أرض» الذي يضم أكثر من 20 فنانا. يتناول المعرض ظاهرة الإبداع والإلهام التي تلي الظواهر السابقة أو التي تسببها ظواهر سابقة، وستقدم الأعمال الفنية بالمعرض العديد من المواقف التي تتمحور جميعها حول الإنسان وتناغمه مع الحضارة.

حيوية

أما المعرض الثالث «حيوية» وسيتم عرضه في 36 شارع عبد الخالق ثروت ويقدم مجموعة من الفنانين المبدعين في المعرض أعمال فنية متعددة ومختلفة التخصصات. حيث يقومون بتجربة الصورة الظبية الكلاسيكية لفكرة ما ويحولونها إلى اتجاه معاصر، ويعملون على إيجاد شيء يتحدى منظور الألفية.

أما معرض KöreKösmu فسيقام في ممر كوداك- 20 شارعا عدليا بالقاهرة، ويتناول توثيق للمراحل الإبداعية لسرد فيلم حيث يتكون من عالمين متوازيين: أحدهما في المستقبل البعيد في القرن الحادي والثلاثين، والآخر في الماضي البعيد في القرن الثالث عشر وما بعده.

أقرا أيضا:

طريق فرعون.. مهرجان بريطاني يجمع رسامين الكاريكاتير العرب

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى